أهم الأخباراخر الأخبارالشرق الأوسطالعالم

ثمانية قتلى على الأقل إثر هجوم لحركة الشباب على حافلة في كينيا

قتل ثمانية اشخاص على الأقل بينهم عدة شرطيين في هجوم استهدف حافلة في شمال شرق كينيا وتبنته السبت حركة الشباب الجهادية الصومالية.
وقال متحدث باسم الرئاسة الكينية في بيان السبت إنّ الرئيس أهورو كينياتا أُطلع على القتل «الوحشيّ» لثمانية أشخاص بينهم شرطيون خلال اعتداء في محافظة واجير.
لكنّ مسؤولا كبيرا في الشرطة أفاد وكالة فرانس برس أن الحصيلة عشرة قتلى بينهم سبعة شرطيين.
وقال المسؤول الذي فضّل عدم ذكر اسمه «فقدنا سبعة عناصر شرطة في الهجوم على الحافلة»، وتابع أنّ «الحصيلة الإجمالية للقتلى عشرة اشخاص. تم التعرف على أحدهم وهو طبيب محلي».
واصدرت الشرطة بيانا مساء الجمعة دون أن تذكر حصيلة القتلى، مكتفية بالتنوية باعتداء على الحافلة، التي تربط مدينتي واجير ومانديرا.
من جهتها، نشرت حركة الشباب بيانا تبنت فيه الهجوم الذي أدى لمقتل «10 صليبين من بينهم عملاء أمن سريون وموظفون حكوميون».
والمنطقة التي وقع فيها الهجوم تحاذي حدود الصومال المسرح الرئيسي لهجمات حركة الشباب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق