الشرق الأوسطالعالم

«قلب تونس» يطلق احتجاجات للمطالبة بالإفراج عن مرشحه الرئاسي

أعلنت حملة مرشح حزب (قلب تونس) للانتخابات الرئاسية نبيل القروي، اليوم الأربعاء، إطلاق مسيرات احتجاجية للمطالبة بالإفراج عن القروي قبيل الدور الثاني من الرئاسيات المقرر يوم الأحد المقبل.
وقال القيادي في حزب (قلب تونس) عياض اللومي في تصريح صحافي إن مسيرة بمحافظة (قابس) وسط البلاد انطلقت اليوم للاحتجاج على استمرار إيقافه ومنعه من القيام بحملته الانتخابية.
وأكد أن «حملة نبيل القروي للانتخابات الرئاسية ستكون على شكل مسيرة ضد الظلم تجوب كل شوارع تونس بهدوء وصمت» معتبرا أن هذه المسيرة تأتي ضد الفساد السياسي الذي يستعمل القضاء ويستبيح الحريات.
من جهتها أعلنت هيئة الدفاع عن المرشح القروي في بيان رفع قضية لدى المحكمة الإدارية من أجل إيقاف تنفيذ قرار الهيئة العليا المستقلة للانتخابات والقاضي بتحديد الأحد المقبل موعدا للدور الثاني من الانتخابات الرئاسية.
وطالب البيان بتأجيل الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية وتمكين القروي من إجراء حملته الانتخابية وضمان احترام مبدأ تكافؤ الفرص.
وكانت هيئة الانتخابات التونسية أعلنت في الـ 17 من سبتمبر الماضي تأهل المترشح المستقل قيس سعيد وهو أستاذ قانون دستوري إلى الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية بنسبة 18.4 في المئة من الأصوات وكذلك القروي بنسبة 15.5 في المئة من الاصوات.
وحددت الهيئة رسميا الاحد المقبل المقبل موعدا لإجراء الجولة الثانية من الانتخابات.
واعتقلت السلطات التونسية نبيل القروي في اغسطس الماضي على خلفية تهم بالفساد والتهرب الضريبي ورفض القضاء الإفراج عنه في ثلاث مناسبات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق