أهم الأخبار

الحجرف: القطاع الخاص الكويتي ثاني أكبر مستثمر دولي في الاقتصاد الأردني

أكد وزير المالية الدكتور نايف الحجرف، اليوم الخميس، ان القطاع الخاص الكويتي يلعب دورا مهما في دعم الاقتصاد الاردني من خلال الاستثمار في مشاريع التنمية والبنى التحتية.

وشدد الحجرف في تصريح لوكالة الانباء الكويتية على هامش مشاركته في اعمال مؤتمر «النمو والفرص» الخاص بالأردن على اهمية دعم الاستقرار الاقتصادي في الاردن للكويت ودول المنطقة، مشيرا الى ان القطاع الخاص الكويتي يعتبر ثاني اكبر مستثمر دولي في الاقتصاد الاردني.

وقال ان ترؤسه لوفد الكويت المشارك في اعمال المؤتمر يأتي لاهميته للحكومة الأردنية ولتسليط الضوء على التحديات التي يواجهها الاقتصاد الاردني.

وذكر ان الكويت تساهم دائما على المستوى السياسي والاقتصادي في اجتماعات عدة بهذا الصدد ابرزها استضافة الكويت لاجتماع دول اعلان مكة وهي المملكة العربية السعودية والامارات العربية المتحدة ودولة الكويت والمملكة الأردنية الهاشمية.

ولفت الى زيارة سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الى الاردن وايضا زيارة رئيس وزراء الاردن الدكتور عمر الرزاز الاسبوع الماضي الى البلاد.

وأشار الوزير الحجرف الى ان المسؤولين في الحكومة الأردنية حرصوا على مشاركة الكويت في مؤتمر لندن لأكثر من سبب يأتي في مقدمتها الدعم الذي لازال يقدمه الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية وذلك من خلال المشاريع التي يقوم بها في مجالات تتركز في قطاعات المياة والطاقة والتعليم والخدمات الصحية.

وعلى صعيد متصل عقد وزير المالية الدكتور نايف الحجرف اجتماعات متفرقة على هامش اعمال المؤتمر مع وزير الخزانة الاميركي ستيفن منوشين ووزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الاوسط وشمال افريقيا اليستر بيرت.

كما اجتمع الوزير الحجرف مع وزير المالية السعودي محمد الجدعان ووزير الدولة الاماراتي احمد الصايغ.

من جهتها، أشادت وزيرة الإعلام الأردنية جمانة غنيمات اليوم الخميس بسخاء الكويت حكومة وشعبا ودعمها المتواصل للقضايا العربية ومشاركتها الفعالة في المبادرات الإنسانية.

وقالت غنيمات في تصريح مشترك لوكالة الأنباء الكويتية، وتلفزيون الكويت، ان الكويت تلعب دورا رياديا في دعم الاقتصاد الاردني عبر استثمارات مهمة.

واكدت ان الكويت وقفت بجانب الأردن سواء من حيث دعمها المباشر للاقتصاد ومشاريع البنى التحتية او من حيث مبادراتها الإنسانية الدولية الرائدة لمساعدة الأردن في التعامل مع تداعيات تدفق اللاجئين السوريين.

يذكر ان المؤتمر الذي يعرف أيضا بـ «مبادرة لندن» تشارك فيه اكثر من 60 دولة من ضمنها الكويت والإمارات العربية المتحدة والسعودية والولايات المتحدة واليابان اضافة الى تركيا ومصر بجانب ممثلي الاتحاد الأوروبي والبنك وصندوق النقد الدوليين وبنك الاستثمار الأوروبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق