الشرق الأوسط

الرئيس اللبناني: وصلنا الى نهاية الجدل حول تشكيل الحكومة

قال رئيس الجمهورية اللبنانية ميشال عون إننا وصلنا الى نهاية الجدل حول تشكيل الحكومة، لافتا الى أنه يأمل بعد عودته من نيويورك حيث يشارك في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، أن يتم التوصل الى الحل لهذه الأزمة.

وفي مقابلة مع قناة «روسيا اليوم» تناولت أهم الملفات الإقليمية والدولية والداخلية، قال عون ردا على سؤال حول التأخير في تشكيل الحكومة: “في لبنان، يقوم الوضع السياسي على الديموقراطية التوافقية، ونحن نحاول دائما التوصل الى الإجماع. وبما أن هناك اطرافا متعددة، فالأمر يستغرق أحيانا بعض الوقت، لكني أعتقد أننا وصلنا الى نهاية الجدل حول هذا الموضوع. إنني آمل بعد عودتي الى لبنان، أن نبلغ الحل”.

وعن الإجراءات الدستورية التي يمكن لرئيس الجمهورية ان يقوم بها في حال لم يتبلور هذا الحل، واستمرار الفشل في تشكيل الحكومة، أجاب الرئيس عون: “العودة الى مجلس النواب”.

من جهة ثانية، ووفق ما ذكرت الوكالة الوطنية للإعلام الرسمية في بيروت، فقد استبعد عون أن “تؤدي التهديدات الإسرائيلية الأخيرة للبنان الى تصعيد على الجبهة اللبنانية”. وإذ أكد اننا “سندافع عن لبنان بكل الوسائل المتوافرة لدينا”، قال عون “نحن لن نبدأ باستعمال أي سلاح ضد إسرائيل ومتمسكون باتفاقية وقف الأعمال العدائية التي تشرف عليها الأمم المتحدة، والخروج عنها لن يكون من جهتنا”.

وحول الوضع الاقتصادي في لبنان وعما إذا كان «كارثيا»، أشار الرئيس اللبناني الى أن «الأزمة الاقتصادية لم تبدأ اليوم بل منذ بداية التسعينينات، وهي راحت تتضخم نتيجة سياسة اقتصادية خاطئة قامت على الاقتصاد الريعي الذي هو نوع من التجارة المالية فحسب، وليس على الإنتاج. لكن يمكن حل هذه الأزمة التي وصلنا اليها، على الرغم من صعوبتها. ونحن لن نسمح بأن يصل لبنان الى الانهيار الاقتصادي”، مشيرا الى أن “ذلك قد تم بالفعل من خلال إنجاز الخطة الاقتصادية لكي يقوم الاقتصاد اللبناني على الإنتاج ولا يعود رهينة الديون المتراكمة علينا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق