محليات

المكتب الثقافي: لا تزوير لشهادات طلبة الكويت بالأردن

في موازاة إشادة اتحادات نقابية وجمعيات نفع عام بقرار مجلس الوزراء الاخير بتشكيل لجنة لفحص شهادات العاملين في الدولة من المواطنين والوافدين، نفى الملحق الثقافي بسفارة الكويت لدى الأردن د.بدر العضيلة أن يكون المكتب شهد حالات تزوير وهمية لشهادات بمختلف المراحل الدراسية تخص مواطنين كويتيين دارسين في المملكة، منوهاً بأن ما يتبعه المكتب الثقافي من إجراءات «صارمة» في التعامل مع تصديق الشهادات ومستندات الطالب الدراسية «يقف حائلاً أمام إمكان تزويرها أو بيعها».
وثمن رئيس اتحاد نقابات العاملين في القطاع الحكومي حسين العازمي ‏قرار مجلس الوزراء، وأعرب العازمي في تصريح صحافي امس عن الأمل في أن تخرج اللجنة بنتائج إيجابية وتكشف أي تزوير تم بين موظفي الدولة، مشيدا بجهود سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك وباهتمامه بحل كل القضايا التي تهم المواطنين.
وذكر أن تزوير الشهادات الدراسية «يعد معول هدم خطيرا يهدد كيان الدولة ويشكل خطورة على أي مجتمع ويمتد لكل مفاصل الدولة ليضرب أركانها وأساساتها»، مطالبا وزارة التعليم العالي بالاستمرار في التصدي لهذا الملف بكل حزم.
من جهته، أكد رئيس اتحاد القطاع الخاص منصور المطيري ان مجلس الوزراء وقف موقفا جادا من «تزوير الشهادات»، وهناك إصرار على فتح ملف الفساد في هذه القضية على مصراعيه، لما لها من آثار سلبية على المجتمع.
وذكر ان اجراءات مجلس الوزراء الاخيرة ضرورية لمنع استمرار الاستخفاف بعقول الاخرين، والحصول على المناصب القيادية بغير وجه حق، داعياً الى المسارعة في تجريم مرتكبي هذه المخالفات، وتقديمهم للقضاء، ومقاضاة الجامعات وسحب تراخيصها.

خطوة جادة
بدورها، أشادت جمعية المهندسين بقرار مجلس الوزراء اتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة ضد كل من تثبت إدانتهم بتزوير الشهادات، مؤكدة أن تشكيل لجنة برئاسة وزارة وزارة التعليم العالي وعضوية الخدمة المدنية وادارة الفتوى والتشريع لدراسة شهادات موظفي الدولة خطوة أولى يجب أن تتبعها خطوات للحد من هذه الظاهرة وايقاع أقصى العقوبات بحق من تثبت إدانتهم بالتزوير.
وقال رئيس الجمعية فيصل العتل في تصريح صحافي أمس إن تشديد مجلس الوزراء على فحص شهادات ومؤهلات جميع موظفي الدولة والتأكد من سلامتها خطوة جادة على طريق محاربة ومكافحة أحد أشكال الفساد الذي تجب علينا جميعاً محاربته والتصدي له، مضيفا أن «المهندسين» على استعداد للتعاون ودعم اللجنة المكلفة في مجال اعتماد وتقييم المؤهلات الهندسية.

شهادات الأردن
في غضون ذلك، بدأت وزارة التعليم العالي الأردنية التدقيق في شهادتي الماجستير والدكتوراه اللتين صدرتا عن جامعات أردنية، بحسب ما أفاد به أمينها العام د.عاهد الوهدانة.
وأضاف الوهدانة لـ القبس أن عملية التدقيق ستشمل جميع الشهادات المصروفة خلال السنوات الثلاث الماضية، إذ خاطبت اللجنة المشكلة جميع المعابر الحدودية للمملكة للتأكد من تواريخ دخول وخروج الطلبة، لأن من متطلبات الحصول على الشهادة الإقامة في المملكة.
وفي سياق متصل، نفى الملحق الثقافي بسفارة الكويت لدى الأردن د.بدر العضيلة أن يكون المكتب شهد حالات تزوير وهمية لشهادات بمختلف المراحل الدراسية تخص مواطنين كويتيين دارسين في المملكة، منوها بأن ما يتبعه المكتب الثقافي من إجراءات «صارمة» في التعامل مع تصديق الشهادات ومستندات الطالب الدراسية «يقف حائلا أمام إمكان تزويرها أو بيعها».
وقال العضيلة لصحيفة الدستور الاردنية أمس إن ما أثير أخيرًا في بعض وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي حول قيام أحد الأشخاص الأردنيين بتزوير تصديقات شهادات جامعية لطلبة كويتيين لا يمكن أن يحدث، ذلك أن للمكتب «إجراءات دقيقة» عند تصديقه على شهادات الطلبة الدراسية ومرورها بمراحل توثيقية وقانونية عدة لدى الجهات الرسمية والأجهزة الأكاديمية قبل اعتمادها بشكل نهائي.
ولفت إلى أن من يقع بمثل هذه السلبيات هم المتعاملون مع المواقع الإعلانية المشبوهة، داعياً الطلبة الكويتيين الراغبين استكمال دراستهم في الأردن إلى توخي الحذر من أي عملية «نصب واحتيال» عبر المواقع الإعلانية المشبوهة، واتباع الأنظمة والقنوات الرسمية في الحصول على الشهادة الدراسية قبل التورط مع أي كان.
وأكد أن المكتب الثقافي على إطلاع وتواصل مستمرين مع الجهات المعنية في الأردن للوقوف على سلامة الإجراءات الإدارية والقانونية المتبعة لدى الجانبين الكويتي والأردني، مشيداً بمتابعة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الأردنية مع الجهات المختصة قضية قيام أحد الأشخاص بتزوير تصديق شهادات جامعية للطلبة الكويتيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق