رياضة

«العربي» يطالب بـ300 ألف دينار لإنقاذ

حكم عبدالمولى |

أشاد نائب رئيس النادي العربي، عبدالعزيز عاشور، بالفوز الذي حققه الفريق الأول لكرة القدم على السالمية، أمس الأول، بهدفين مقابل هدف في دوري فيفا لكرة القدم.
وأضاف أن «الأخضر» حقق مكاسب عديدة، أهمها عودة الروح القتالية للاعبين، ونجاحهم في تطبيق الخطة الفنية الجديدة، التي تدرب عليها اللاعبون طوال الأيام العشرة الماضية، تحت إشراف مدرب الفريق ناصر الشطي، فضلا عن إضافة ثلاث نقاط إلى الرصيد، تقدم بها الفريق إلى المركز الرابع، وأكد عاشور أن عودة الانتصارات إلى العربي ليست لمصلحة الجماهير العرباوية فقط، وإنما لمصلحة الكرة الكويتية، وهذه رسالة إلى من يمتلك القرار الرياضي لينظر إلى هذه الأمور، وأن يتطلع إلى المصلحة العامة وليست الخاصة.
وطالب عاشور بعودة النقاط الثلاث، موضع الخلاف مع الكويت، إلى العربي، التي يعتبرها من حق الأخضر، والاستعجال باتخاذ القرار حتى لا يتخذ النادي قراراً لا يريد اتخاذه، مشيرا إلى أن النقاط الثلاث سترفع رصيد العربي إلى 35 نقطة، ويتساوى مع الكويت.
وعن استمرار المدرب الصاعد ناصر الشطي في قيادة الفريق، أكد عاشور أن الشطي أثبت كفاءة عالية في قيادة الأخضر، وحاز ثقة مجلس الإدارة والجماهير العرباوية، وكان يفكر، ومعه بعض أعضاء المجلس، بأن يستمر الشطي لثلاثة مواسم قادمة في توليه المهمة من بداية الموسم، لكن خشي عليه.

أزمة نصار
وعن أزمة انقطاع نصار مبارك عن التدريبات، قال عاشور إن مبارك لاعب جيد إذا التزم بالتعليمات وحضور التدريبات، لكن انقطاعه قد يتسبب في إنهاء مسيرته الكروية، ويتوقع عدم استمراره في الملاعب في حال إصراره على موقفه، مشيرا إلى النادي العربي لم يظلم أحدا، سواء لاعبين محليين أو أجانب، لكن من الممكن أن نتأخر في عدم صرف المستحقات بسبب الظروف المالية الخارجة عن إرادة النادي، حيث نطالب الهيئة العامة للرياضة منذ شهر، بصرف مستحقات النادي العربي البالغة 300 ألف دينار، ولا نعرف القصد من تأخر الهيئة في صرف مستحقات العربي! والجميع يدرك أن صرفها سينهي جميع الالتزامات المالية المتراكمة على النادي وإنقاذه، وأنه لا يشك في تعمد الهيئة صرف المستحقات المالية للأندية الرياضية، في ظل وجود حوالي 7 أو 8 ملايين دينار فائض في الميزانية، وأضاف أن النادي تأخر أيضا عن صرف الدفعة المالية للمحترف براهيما كيتا، التي كان من المقرر صرفها في مارس، وجار صرف مستحقات خلال الأيام القادمة.

من ربع الديوانية
وعن العقوبات المالية، التي فرضتها اللجنة المؤقتة لاتحاد الكرة على العربي، قال عاشور: المفروض من اللجنة أن تتعامل مع الأندية بمسطرة واحدة، ولكن ما يحدث عكس ذلك، رغم مساندة النادي العربي للجنة بقوة، واستبشرنا خيراً في تطوير الكرة، لكن مع الأسف فشلوا فشل ذريعا، وسبق أن قلت إن تشكيل اللجنة كان من ربع الدايونية.

المجلس على قلب واحد
وجه عبدالعزيز عاشور الدعوة إلى رجالات العربي، للمساهمة في تدعيم النادي، وليس معنى وجود جمال الكاظمي أو عاشور في إدارة النادي أن يتحملا المسؤولية لوحدهما في كل شيء، مشيرا إلى أن المجلس الحالي إخوان، وعلى قلب رجل واحد، وقد تكون هناك خلافات حدثت في الماضي، لكن انتهت وأصبحنا متحابين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق