اخر الأخبار

هند الصبيح: 3219 شخصاً يستفيدون من الرعاية المتنقلة للمسنين

أكدت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل وزيرة الدولة لشؤون التخطيط والتنمية هند الصبيح حرص البلاد على خدمة ورعاية المسنين نفسيا واجتماعيا وصحيا عبر تقديم كل أوجه الرعاية الايوائية أو المتنقلة.

وقالت الصبيح في كلمة لها خلال رعايتها احتفالات وزارة الشؤون باليوم العالمي للمسنين، اليوم السبت، انه وفقا للاحصائيات الصادرة عن إدارة رعاية المسنين في الوزارة الشهر الماضي، فإن عدد المسنين المستفيدين من الرعاية المتنقلة بلغ 3219 مسنا بينهم 918 من الذكور و2301 من الاناث.

وأضافت أن الكويت لم تغفل جانب الرعاية الإيوائية للمسنين، حيث ترعى وزارة الشؤون 30 مسنا ومسنة رعاية إيوائية، بينهم 16 كويتيا و14 من غير الكويتيين، مشيرة إلى أن الخدمات المتنقلة للمسنين تشمل جميع المحافظات.

وذكرت أن الوزارة وضعت ضوابط مشددة لقبول المسن في الرعاية الإيوائية، «حتى لا تشجع على التفكك الأسري ولتعزز فضيلة بر الوالدين والاحسان لهما»، لافتة الى أن «الشؤون» لا تقبل إلا الحالات التي لا تجد من يرعاها في المنزل، حيث تتولى دار المسنين تقديم مختلف أوجه الرعاية الصحية لهم.

وأشارت الى الاهتمام العالمي بكبار السن وذلك بتخصيص الأول من شهر أكتوبر من كل عام يوما عالميا للمسنين، مما يدل على وحدة الفكر والمشاعر تجاههم، مشددة على ضرورة ترجمة هذا الفكر إلى خطط واستراتيجيات وعلى أن يتم التعبير عن المشاعر بالأقوال والأفعال وأن تكون الغاية رضا الله وإسعاد الآباء والأمهات.

ودعت الى الاستفادة من مكنون خبرات هذه الفئة ووافر حكمتهم واعتبارهم رافدا للاستثمار لا معامل للاستهلاك أو الاستنزاف، وذلك بمشاركتهم الرأي والمشورة والاستفادة من رصيد معرفتهم، مما يجعلهم شركاء مندمجين في المجتمع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق