S&P: «الوطني» في موقع قوي للاستفادة من المشاريع التنموية

img

بنك الكويت الوطني

ثبتت وكالة ستاندرد آند بورز للتصنيف الائتماني تصنيفات بنك الكويت الوطني في الأجل الطويل عند درجة (+A) مع نظرة مستقبلية مستقرة، وهو من الأعلى في منطقة الشرق الاوسط. وتعكس هذه التصنيفات قوة البنك وموقعه الريادي في السوق المحلي ومتانة مركزه المالي، وجودة أصوله المرتفعة وحصصه السوقية القوية وسياسته المتحفظة.
واكدت الوكالة في تقرير اصدرته مؤخرا، أن بنك الكويت الوطني هو البنك الرائد في الكويت، وفي موقع قوي للاستفادة من المشاريع التنموية الضخمة، وذلك في إطار خطة التنمية التي اقرتها الحكومة، متوقعة أن يحافظ البنك على قوة ربحيته ورسملته المرتفعة خلال الفترة المقبلة.
وقالت إن بنك الكويت الوطني في موقع قوي للاستفادة من مشاريع البنى التحتية الضخمة، متوقعة أن يحافظ على قدرته على تحقيق الأرباح وتعزيز شبكته المصرفية القوية، كما توقعت أن يساهم كل من بنك بوبيان، وبنك الكويت الوطني- مصر، وهما أكبر عضوين في المجموعة، بشكل قوي في أرباح بنك الكويت الوطني.
وأكدت ستاندرد آند بورز أن الوطني يتمتع بزخم أعمال قوي، بما يعكس موقعه كبنك رائد في الكويت، بالإضافة إلى صلابة أدائه خلال الدورة الاقتصادية، وقوة خبرة جهازه الإداري، وجودة أصوله وسجله الطويل من الأداء الجيد والمستقر.
وأضافت أن تثبيت تصنيفات بنك الكويت الوطني تعكس كذلك توقعاتها بأن تحافظ البيئة الاقتصادية العامة في الكويت على قوتها، على الرغم من تراجع أسعار النفط، وذلك بفضل الاحتياطات المالية الضخمة للحكومة.
يذكر ان بنك الكويت الوطني يتمتع بأعلى التصنيفات الائتمانية في المنطقة، وبإجماع وكالات التصنيف العالمية موديز، وستاندرد آند بورز، وفيتش رايتينغز. كما يحتفظ البنك بموقعه بين أكثر 50 بنكا أمانا في العالم للمرة العاشرة على التوالي.

الكاتب كان الاخبارية

كان الاخبارية

مواضيع متعلقة

اترك رداً