ثلاث مباريات في دور الـ16 لـ«الحساوي»

شهدت دورة المرحوم الحساوي مستويات جيدة في آخر لقاءات تصفيات المجموعات، ووضح التأثير الكبير للاعبين المحترفين وقدرتهم على تغيير النتائج. ففي لقاء المرحوم عبداللطيف الفضالة مع كاظمه، نجح المحترف فالدينيو في قيادة فريق الفضالة إلى الفوز، بعد إحرازه الهدف الوحيد لفريقه، وصمد العائد الحارس العملاق عماد طنبوز في إبعاد كل الكرات الخطرة، التي سددها المحترفان جوردي وإدريان من فريق كاظمة، ليقود الفضالة إلى دور الـ١٦لدورة الحساوي، ويقترب من دائرة المنافسة على اللقب.
وفي لقاء فريقي أنور خان وتيماس، تمكن حسين حليبي من إحراز الهدف الأول لفريقه، ويضيع فرصةأخرى بعد الهدف، ثم يضيف اللاعب فرناندو الهدف الثاني. وفي بداية الشوط الثاني، خطف فرناندو الهدف الثالث لفريقه، ونجح في التأهل إلى الدور الحاسم للمجموعة.
وفي المباراة الثالثة بين فريق المرحوم صالح حيدر وفريق ديوانية مناحي العصيمي، وضحت صعوبة اللقاء، نظرا لوجود المحترفين بالفريقين، وأطلق على المباراة مسمى «صراع المحترفين»، وتطبيق الخطط المتشابهة في الدفاع والهجوم، وحتى الفرص الضائعة، وفشل الفريقان في هز الشباك، لتنتهي المباراة بالتعادل من دون أهداف لترجح الركلات كفة فريق ديوانية مناحي العصيمي، بعد إضاعة الحارس محمد هزيم ركلة فريقه، وتمكن حسن أبل من صدها، ليصعد فريق العصيمي إلى دور الـ١٦.
وفاز فريق اليابان بسهولة على فريق جنوى بخمسة أهداف مقابل هدف.
وتقام اليوم ثلاث مباريات في دور الـ١٦، حيث يلتقي فريق اشكنون مع فريق مساعد الميلم، تليها مباراة البلوز مع ديوانية مناحي العصيمي، والمباراة الثالثة بين فريقي الفجر والبنك الصناعي، واللقاءات صعب التكهن بنتائجها.

الكاتب كان الاخبارية

كان الاخبارية

مواضيع متعلقة

اترك رداً