مالك معرفي: 2016 كان صعباً بكل المقاييس

img

دينا حسان |
كشف رئيس مجلس إدراة شركة دانة الصفاة الغذائية، مالك ماهر معرفي، تحقيق الشركة أرباحا نقدية قدرها 140 ألف دينار خلال العام الماضي، مقابل 102.7 ألف دينار في عام 2015، لافتا إلى أن عام 2016 كان صعبا بكل المقاييس، حيث واجهت الشركة العديد من المعوقات التي أثرت في أدائها وأداء الشركات التابعة، إذ استمرت حالة الركود في الأداء الاقتصادي بصفة عامة، علاوة على تباطؤ معدلات الإنفاق الاستهلاكي وارتفاع أسعار مستلزمات الإنتاج.
وأضاف في كلمته، خلال انعقاد الجمعية العمومية العادية للشركة أمس: «استمرت حالة عدم الاستقرار لبعض مواقع العمل في الشركات التابعة نتيجة لانخفاض أسعار العملات المحلية، وعدم توافر العملات الصعبة المطلوبة لعمليات التشغيل، بالإضافة إلى عدم وضوح الرؤية بالنسبة لتجديد عقود إيجار بعض مواقع الشركة، وقد انعكست هذه الظروف مجتمعة بصورة سلبية على مستوى الأداء والنتائج المالية للشركة وشركاتها التابعة».
وأشار معرفي إلى أن إدراة الشركة قامت خلال العام الماضي بتطوير وتحديث الهيكل الإداري والتشغيلي للشركة، بما يحقق أكبر قدر من التركيز والكفاءة في مجالات عمل الشركة المختلفة.
وأكد أنه لا يزال أمام الشركة العديد من الأهداف، التي تهدف إلى تحقيقها، وذلك من خلال وضع إطار مشترك ينظم كل السياسات والخطط المتاحة والاستغلال الأمثل لموارد الشركة، إلى جانب تطوير المنتجات والخدمات التي تقدمها الشركة، مما يحقق تنويع مصادر الدخل.
وأوضح معرفي أن ربحية سهم الشركة بلغت 0.50 فلس لعام 2016، مقابل 0.36 في عام 2015، وبلغت إيرادات الشركة 32.6 مليون دينار، مقابل 31.4 مليون دينار في 2015، بارتفاع نسبته %3.5، كما بلغ مجمل الربح التشغيلي لعام 2016 مبلغ وقدره 9.2 ملايين دينار، بينما بلغت المصاريف العمومية والإدارية 4.1 ملايين دينار، كما بلغت حقوق المساهمين 34.8 مليون دينار، أما بخصوص القيمة الدفترية للسهم، فقد بلغت 123 فلسا لعام 2016».
وفيما يتعلق بالشركات التابعة للشركة الأم، لفت معرفي إلى أن الظروف غير المستقرة، والبيئة التشغيلية الصعبة، والمنافسة الشديدة، كان لها أثر شديد في أداء الشركات التابعة، حيث أثرت تلك الظروف في تنفيذ خطط العمل الخاصة بها، كما عانت الشركات الخارجية من تخفيض أسعار العملات المحلية وعدم توافر الخامات المطلوبة للإنتاج.
وأضاف: «على الرغم من ذلك كان أداؤها مرضيا إلى حد ما، حيث ارتفعت المبيعات خلال العام الماضي بنسبة 3.5 بالمئة، كما توسعت تلك الشركات في معارض البيع، وتم التركيز على إيجاد منافذ جديدة للتسوق عالية المستوى، وفي الوقت نفسه تحرص الشركة الأم على تدعيم الهيكل التمويلي لتلك الشركات وفق سياسة مدروسة تقوم على الاستثمار الآمن، وتنويع مصادر الدخل، لتحقيق مبدأ القيمة المضافة في مساهمتها الاستثمارية وتحقيق أفضل العوائج لمساهميها».

«الأسماك الكويتية»
بلغت مبيعات الشركة خلال العام الماضي 6.400 ملايين دينار، وبلغ الربح من المبيعات 1.5 مليون دينار، وحققت الشركة ربحا قدره 300 ألف دينار في 2016.

«الصفاة للضيافة»
بلغت مبيعات شركة الصفاة للضيافة 1.2 مليون دينار مقابل 6.3 ملايين دينار في 2015، وحققت الشركة ربحاً قدره 1.8 مليون دينار. ومن الجدير بالذكر أن الأرباح المحققة لهذا العام قد اشتملت على الربح المحقق من بيع شركة الثقة للمطاعم في الربع الأول من عام 2016، الذي بلغ 2.5 مليون دينار.

«إف أند بي» و«إيدافكو»
وعن شركة اف اند بي فنتشر هولدنغ ــ لبنان، بلغت مبيعاتها خلال العام الماضي 22.1 مليون دينار، وحققت أرباحا قدرها 1.2 مليون دينار في 2016، أما شركة ايدافكو فبلغت مبيعاتها 2.8 مليون دينار، وعانت الشركة خلال 2016 من الارتفاع الحاد في أسعار المواد الأولية اللازمة للإنتاج كالكهرباء والماء والديزل، كذلك لاانخفاض الحاد في سعر العملة المصرية، وعدم توافر العملة الأجنبية المطلوبة لاستيراد مستلزمات الإنتاج.
ووافقت عمومية الشركة على اقتراح مجلس الإدارة، بعدم توزيع أرباح عن السنة المالية المنتهية في 31 ـــ 12 ـــ 2016، والموافقة على عدم صرف مكافأة لأعضاء مجلس الإدارة عن السنة المالية المنتهية.

الكاتب كان الاخبارية

كان الاخبارية

مواضيع متعلقة

اترك رداً